الرئيسية        الأخبار        المقالات        شعر وأدب        تقارير وبحوث        روابط مفيدة        صور        الأرشيف        من نحن        إتصل بنا
  الشريط الإخباري: • خالص الشكر والامتنان الى المحب المونسنيور الدكتور بيوس قاشا من منظمة حمورابي لحقوق الانسان    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تجوب مقر المعتصمين في ساحة التحرير للتعرف عن قضيتهم    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تعرب عن تضامنها مع العراقيين المتضررين من مياه السيول والفيضانات وتدعو الى تعويضهم    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تضيف وفدا من معهد السلام الامريكي برئاسة نانسي لندبرك رئيسة المعهد    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تطلق تقريرها السنوي لعام 2018 بشأن اوضاع حقوق الانسان في العراق    ||    • مقر منظمة حمورابي لحقوق الانسان في قضاء الحمدانية يشهد لقاءا تشاوريا بين السيدة نانسي لندبرك رئيسة معهد السلام الامريكي والوفد المرافق لها ومسؤولين حكوميين وناشطين مجتمعيين    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تثمن قرار السيد رئيس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي بأطلاق أسم " أكيتو " رأس السنة البابلية - الآشورية على ساحة الاحتفالات في بغداد    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تتلقى رسالة تهنئة من المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الانسان بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتأسيسها    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تتلقى برقية تهنئة من الاستاذ كاظم حبيب بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتأسيسها    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تتلقى تهنئة من الجمعية العراقية لحقوق الانسان بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتأسيسها    ||     
 
استفتاء
نعم
لا
لا ادري


 
الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق

هل تجد ان الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق اقرأ المزيد
 
اراء ومقترحات لمناقشة المادة 273 من قانون العقوبات 111

نضع أمام القارئ الكريم نص المادة 273 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 آملين الأطلاع عليها وابداء الرأي بشأنها. اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
 
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
منظمة جمورابي لحقوق الانسان تكشف عن انتهاكات حقوقية مسكوت عنها في الوقت الحاضر


NNN/HHRO


 

منظمة جمورابي لحقوق الانسان

تكشف عن انتهاكات حقوقية مسكوت عنها في الوقت الحاضر

" تقرير خاص "

v    آفة الأمية والتسرب من المدارس تسود جميع المحافظات العراقية.

v    المد الأصولي الظلامي والتهديدات الأمنية وحركة النزوح واللجوء والعنف الآسري اسباب مركزية في انتشار هذه الآفة.

v    ما المطلوب من وزارة التربية والجهات الحقوقية في التصدي لهذه الظاهرة التي تهدد حضارة البلاد.

·        من الانتهاكات الحقوقية المسكوت عنها في الوقت الحاضر تفشي الأمية مجددا في العراق، بعد أن كانت البلاد من البلدان السباقة في القضاء على هذه الآفة الاجتماعية الخطيرة.

·        المعلومات التي توفرت لمنظمة حمورابي لحقوق الانسان أن هذه الآفة تضخمت بوتيرة متباينة من سنة الى أخرى خلال العشر سنوات الاخيرة، وأنه لا توجد اية محافظة من محافظات العراق خالية منها، وان ما جرى من اقتتال فئوي وهجرة ونزوح ولجوء بسبب الصراعات الطائفية والعرقية أضاعت على الآف العوائل العراقية من دفع ابناءها الى المدارس الابتدائية رغم ان التعليم ألزامي لهذه المرحلة الدراسية.

·        المعلومات الأخرى التي توفرت ايضا لمنظمة حمورابي ان الضغوط الدينية الأصولية التي اجتاحت العراق ادت بشكل أو بآخر الى امتناع مئات العوائل من ارسال بناتهم الى المدارس بذرائع متخلفة أن المكان اللائق للبنت هو البيت الى أن يأتي نصيبها في الزواج وتكوين عائلة، وبهذا يكون الحكم عليها بالاندثار الاجتماعي تماما.

·        كشفت معاينات ميدانية لمنظمة حمورابي في عدد من مخيمات اللجوء والنزوح داخل العراق أن فرض الأمية على الابناء والبنات تحول الى ظاهرة مع الاسف مع تعدد انتقال عوائل عديدة من منطقة الى أخرى وفق الظروف الأمنية القاسية التي تعرضت لها في ظل سيل من التفجيرات والتهديدات والملاحقات، وما فرضت من عمليات سبي واغتصاب وتزويج للقاصرات.

·        الى ذلك وطبقا لمعلومات ميدانية تمكنت منظمة حمورابي لحقوق الانسان من الوقوف عليها، أن الظروف الأمنية الاستثنائية التي مرت على بعض المحافظات العراقية تسببت بأنقطاع العديد من الاطفال والفتيان والفتيات من المدارس، بما يمكن أن نسميه أكبر ظاهرة تسرب من المدارس مرت حتى الآن على العراق وخاصة في المحافظات التي تعرضت لغزو الآرهابيين وفي المقدمة من هذه المحافظات نينوى والانبار وصلاح الدين وديالى.

·        ومن الوقائع الآخرى التي شخصتها منظمة حمورابي ميدانيا في انتشار ظاهرة الأمية، الوضع الاقتصادي المزري بأمتداد الفقر والعوز والفاقة، الوضع الذي دفع العديد من العوائل الى الامتناع من ارسال ابنائهم الى المدارس وما يترتب على ذلك من صرفيات مالية غير قادرين عليها.

·        أن منظمة حمورابي اذ تكشف عن ذلك فأنها تتطلع الى عمل وطني تساهم فيه وزارات التربية والعمل والشؤون الاجتماعية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي وجهات أمنية معنية أضافة الى منظمات المجتمع المدني في استنفار المزيد من الامكانات للتصدي لهذه الآفة، وألا فأننا مقبلون أن يسجل على العراق خلال السنوات القليلة القادمة بأنه مصاب بوباء الأمية، فأي مفارقة محزنة هذه أن يكون العراق بهذه الحالة الاجتماعية المزرية وهو بلد الحضارات، وأول شعب في الدنيا تعلم القراءة والكتابة وسن قوانين التعليم والمعرفة.

بغداد – 4/9/2018

  


              
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
للخلف



الاسم الأول:
اسم العائلة:
البريد الإلكتروني:
هل تريد حجب بريدك الإلكتروني من النشر؟
عنوان التعليق:
التعليق:
يرجى تعبئة جميع الحقول أعلاه
   



 
 

أوضاع المسيحيين في العراق وخطر زوال الوجود
المسيحيون هم جزء أصيل من مكونات المجتمع العراقي، ويشكلون عامل حيوي في نسيج مجتمعه المتنوع، فإلى جانب هويتهم المسيحية لهم خصوصيتهم الإثنية والقومية، وقد تُعرف بالأشورية الكلدانية السريانية هي هوية نهرينية ظهرت واستمر.....
اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
اعلانات


 
اعلانات


 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة نركال © 2019