الرئيسية        الأخبار        المقالات        شعر وأدب        تقارير وبحوث        روابط مفيدة        صور        الأرشيف        من نحن        إتصل بنا
  الشريط الإخباري: الكاردينال لويس روفائيل ساكو    ||    • ورشة تدريبية لتمكين العاملين في مكاتب شبكة تحالف الاقليات وزيادة خبرتهم وتطوير ادواتهم الميدانية في مواجهة الانتهاكات والعنف القائم على النوع الاجتماعي .    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تواصل تنفيذ المشروع الأغاثي الخاص بأعياد الميلاد للعائدين والنازحين بدعم من منظمة التضامن المسيحي الدولية CSI    ||    • السيد قائمقام قضاءالحمدانية السيد عصام دعبول يستقبل السيدة باسكال وردا.    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تبارك للعراقيين بمناسبة اطلالة اعياد الميلاد والسنة الميلادية الجديدة    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تنفذ مشروعاً اغاثياً في مخيمي الصخرة ونيشتمان للنازحين واللاجئين بدعم من منظمة التضامن المسيحي الدولية    ||    • منظمة حمورابي لحوق الانسان تشمل بالاغاثة اطفال ايتام وابناء ازيدين ناجين من داعش .    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تشارك في اعمال مؤتمر دعت اليه شبكة تحالف الاقليات العراقية لمناقشة الازمة التي تعصف بالعراق الأن    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تصدر الخلاصات التوثيقية الثانية عن التظاهرات والاعتصامات والاحداث التي رافقتها تشرين الثاني 2019    ||    بمناسبة ذكرى ٧١ عاما على صدور الاعلان العالمي لحقوق الانسان في 10/ كانون الاول 1948    ||     
 
استفتاء
نعم
لا
لا ادري


 
الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق

هل تجد ان الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق اقرأ المزيد
 
اراء ومقترحات لمناقشة المادة 273 من قانون العقوبات 111

نضع أمام القارئ الكريم نص المادة 273 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 آملين الأطلاع عليها وابداء الرأي بشأنها. اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
 
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
• منظمة حمورابي: ما يتعرض له المتظاهرون والمعتصمون من عنف دموي يمثل خروجا ونقضا لالتزامات العراق الدولية بالمواثيق الحقوقية الدولية


nirgalgate


 

·       منظمة حمورابي: ما يتعرض له المتظاهرون والمعتصمون من عنف دموي يمثل خروجا ونقضا لالتزامات العراق الدولية بالمواثيق الحقوقية الدولية

·       منظمة حمورابي لحقوق الانسان تحث المشرعين العراقيين على أهمية مراعاة تنفيذ النصوص والصكوك الدولية في القوانين الاصلاحية الجديدة

·       حمورابي  تطالب السلطات العراقية على معالجة الاختلالات التي تم تشخيصها في الاستعراض الدوري الشامل UPR الخاص بالعراق

أن الازمة الحالية التي تعصف بالعراق وما يتعرض له المتظاهرون والمعتصمون المطالبون بالحقوق المشروعة تحتم على السلطات العراقية أن تغادر كل اساليب العنف المستخدم ضد الشبيبة المنتفظة والاستخفاف الذي يعيق بناء الدولة التي من المفروض ان يوضع على الاسس المدنية الصحيحة، وان تضع حدا لكل اساليب العنف التي يتعرض لها هؤلاء المتظاهرون والعمل الحاسم على محاسبة كل الذين تسببوا بالقتل والاعتقال والتغييب والتهجيرالقسري، وان تصغي بالكثير من الاهتمام للمطالب الشعبية من اجل ايجاد فرص عمل وتحقيق العدالة والتنمية البشرية المستدامة المتوازنة ومعالجة الاختلالات التي تسبب بالفساد والاهمال والنزعات السياسية الطائفية والتغيير الديمغرافي..

ترى منظمة حمورابي لحقوق الانسان أن المرحلة الحالية التي يمر بها العراق بما تشهد من مساع للاصلاح الشامل؛ فأنها تقتضي من المشرعين العراقيين أن يأخذوا بالاهتمام والاعتبار والمراعاة النصوص والصكوك الدولية الخاصة بحقوق الانسان في اية تشريعات تصدر.

تطالب  المنظمة من السلطات العراقية أن لا يهمل المشرعون والقانونيون والقضاء هذه الأدوات القانونية الدولية التي أصبحت جزء لا يتجزأ من المنظومة القانونية العراقية بعد مصادقتها ونشرها في الوقائع العراقية فهي اكثر من ضرورية لتكييف القوانين العراقية بها وخاصة تلك النصوص والصكوك التي صادق عليها العراق ومنها الاعلان العالمي لحقوق الانسان والاتفاقيات المكملة له وجميع الاتفاقيات التي تكون الشرعية الدولية وبشكل خاص اتفافية الحقوق المدنية والسياسية لسنة 1966 الذي يتم خرقها الان وبشكل غير مسبوق من خلال الاستخدام المفرط  للأسلحة الحية بينما الأطفال وشباب العراق يمارسون احد ابسط حقوقهم المدنية، الا وهو حق التظاهر الذي كفله الدستور العراقي الجديد والاتفاقيتين الخاصتين بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والاتفاقية الخاصة بالحقوق المدنية والسياسية لسنة 1966 . للأسف الشديد العراق ما زال يتحفظ عن المصادقة على البروتوكول الثاني الملحق بهذه الاتفاقية والمطلوب من العراق المصادقة عليه من قبل مجلس حقوق الانسان وبالحاح غير مسبوق ، كما يوجب ايضا المصادقة على التشريعات الدولية الاخرى والانضمام الى نظام روما الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية  التي لم يصادق عليها حتى الآن لأن من شأن ذلك أن ينسجم مع الرؤية الدولية بشأن حماية الحقوق الإنسانية والمحاسبة على انتهاكها مما يحد من العنف المستشري كثقافة مرسخة حتى في ظل دستور يحمي الحقوق المدنية واسس على مبادئ الديمقراطية...

أن قائمة النصوص الدولية في هذا الشان تتضمن بالاضافة الى الاعلان العالمي لحقوق الانسان والقواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء، والاتفاقية الدولية للقضاء على جميع اشكال التمييز العنصري واتفاقية حقوق الطفل والبروتوكول الاختياري الملحق به والاتفاقيات والنصوص الخاصة بحقوق النساء كرفع التحفظات عن اتفاقية مناهظة جميع اشكال التمييز ضدالمرآة سيداو(الأقليات)، وكذلك الاتفاقيات والنصوص المتعلقة بحرية التنقل والهجرة والميثاق العربي لحقوق الانسان وغيرها من النصوص الدولية التي اصبحت قواعد عمل القانون الدولي الخاص بحقوق الانسان للدول، ولا يمكن أن تتنصل عليها اذا أريد لسجلها الحقوقي أن يكون نظيفا مطابقا للمعايير الدولية والالتزامات المنصوص عليها فيها، خاصة وانه سبق لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة قد حث الحكومة العراقية على تكييف تشريعاتها ومناهجها الادارية والسياسية والاقتصادية بما يضمن هذا الالتزام وقد جاء وتم تكرار ذلك في التوصيات الموجهة للعراق خلال الاستعراض الدوري الشامل لتقرير العراق لعام 2014.

ن قائمة النصوص الدولية في هذا الشأن تتضمن الاعلان العالمي لحقوق الانسان  أ

 


              
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
للخلف



الاسم الأول:
اسم العائلة:
البريد الإلكتروني:
هل تريد حجب بريدك الإلكتروني من النشر؟
عنوان التعليق:
التعليق:
يرجى تعبئة جميع الحقول أعلاه
   



 
 

أوضاع المسيحيين في العراق وخطر زوال الوجود
المسيحيون هم جزء أصيل من مكونات المجتمع العراقي، ويشكلون عامل حيوي في نسيج مجتمعه المتنوع، فإلى جانب هويتهم المسيحية لهم خصوصيتهم الإثنية والقومية، وقد تُعرف بالأشورية الكلدانية السريانية هي هوية نهرينية ظهرت واستمر.....
اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
اعلانات


 
اعلانات


 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة نركال © 2020