الرئيسية        الأخبار        المقالات        شعر وأدب        تقارير وبحوث        روابط مفيدة        صور        الأرشيف        من نحن        إتصل بنا
  الشريط الإخباري: • خالص الشكر والامتنان الى المحب المونسنيور الدكتور بيوس قاشا من منظمة حمورابي لحقوق الانسان    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تجوب مقر المعتصمين في ساحة التحرير للتعرف عن قضيتهم    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تعرب عن تضامنها مع العراقيين المتضررين من مياه السيول والفيضانات وتدعو الى تعويضهم    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تضيف وفدا من معهد السلام الامريكي برئاسة نانسي لندبرك رئيسة المعهد    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تطلق تقريرها السنوي لعام 2018 بشأن اوضاع حقوق الانسان في العراق    ||    • مقر منظمة حمورابي لحقوق الانسان في قضاء الحمدانية يشهد لقاءا تشاوريا بين السيدة نانسي لندبرك رئيسة معهد السلام الامريكي والوفد المرافق لها ومسؤولين حكوميين وناشطين مجتمعيين    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تثمن قرار السيد رئيس الوزراء الدكتور عادل عبد المهدي بأطلاق أسم " أكيتو " رأس السنة البابلية - الآشورية على ساحة الاحتفالات في بغداد    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تتلقى رسالة تهنئة من المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الانسان بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتأسيسها    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تتلقى برقية تهنئة من الاستاذ كاظم حبيب بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتأسيسها    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تتلقى تهنئة من الجمعية العراقية لحقوق الانسان بمناسبة الذكرى الرابعة عشر لتأسيسها    ||     
 
استفتاء
نعم
لا
لا ادري


 
الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق

هل تجد ان الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق اقرأ المزيد
 
اراء ومقترحات لمناقشة المادة 273 من قانون العقوبات 111

نضع أمام القارئ الكريم نص المادة 273 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 آملين الأطلاع عليها وابداء الرأي بشأنها. اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
 
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
• منظمة حمورابي لحقوق الانسان تعرب عن تضامنها مع العراقيين المتضررين من مياه السيول والفيضانات وتدعو الى تعويضهم


NNN/HHRO


·       منظمة حمورابي لحقوق الانسان تعرب عن تضامنها مع العراقيين المتضررين من مياه السيول والفيضانات وتدعو الى تعويضهم

·       السيدة باسكال وردا: لا بد من منظومة عمل ميداني، خبراء ومستشارين وعاملين ميدانيين لمواجهة الكوارث الطبيعية وبتعاون بين المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني

·       العراق الآن ضمن دائرة المناطق المهددة بالسيول والفيضانات والعواصف والزلازل والجفاف وما يتبعه من زحف صحراوي وانقراض المزيد من المكونات الاحيائية ، نباتات وحيوانات وطيور

أعربت منظمة حمورابي لحقوق الانسان عن خالص تضامنها مع المتضررين من مياه السيول والفيضانات وتقديم التعويضات لهم، جاء ذلك في تصريحات لرئيسة المنظمة السيدة باسكال وردا مؤكدة ضرورة أن تكون هناك اجراءات طوارئ من خلال لجان مختصة في عدد من الوزارات المعنية، كوزارة الموارد المائية والزراعة والهجرة والداخلية والخ ... لمواجهة الكوارث الطبيعية ، خاصة وان هناك متغيرات مناخية لم تكن محسوبة في السابق.

واضافت السيدة وردا في حديث لمندوب شبكة نركال الاخبارية أن ما تفتقده في العراق وجود هيئات حكومية يكرس عملها لمواجهة احتمالات الكوارث الطبيعية من امطار غزيرة وسيول وفيضانات وعواصف شديدة وزلازل وجفاف وما يتسبب به من مد صحراوي ، وكذلك الكوارث الاخرى التي تضرب البيئة النباتية والحيوانية والمكونات الاحيائية الاخرى.

السيدة رئيسة منظمة حمورابي قالت أن العراقيين القدماء كانت لهم انظمة بيئية في مواجهة الطوارئ الطبيعية، بل ان قوانين كانت تنظم الاجراءات في مواجهة هذه الظواهر في العراق بلاد ما بين النهرين.

السيدة وردا اختتمت حديثها بالقول أنه من الضروري أن يصار الى استحداث هيئة حكومية تضم خبراء ومستشارين وعاملين ميدانيين يتولون الاسراع في اجراءات تحسبية وعلاجية لمواجهة كل هذه الكوارث في اقامة السدود وخزانات طبيعية للمياه، وان ذلك يجب ان لا يقتصر على العمل الحكومي وانما على منظمات المجتمع المدني وان تكون لها انشطتها في المواجهة لتلك الكوارث ، وان منظمة حمورابي لحقوق الانسان مستعدة لأية نشاطات مشتركة على هذا الطريق وفي اي منطقة من مناطق العراق. 


              
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
للخلف



الاسم الأول:
اسم العائلة:
البريد الإلكتروني:
هل تريد حجب بريدك الإلكتروني من النشر؟
عنوان التعليق:
التعليق:
يرجى تعبئة جميع الحقول أعلاه
   



 
 

أوضاع المسيحيين في العراق وخطر زوال الوجود
المسيحيون هم جزء أصيل من مكونات المجتمع العراقي، ويشكلون عامل حيوي في نسيج مجتمعه المتنوع، فإلى جانب هويتهم المسيحية لهم خصوصيتهم الإثنية والقومية، وقد تُعرف بالأشورية الكلدانية السريانية هي هوية نهرينية ظهرت واستمر.....
اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
اعلانات


 
اعلانات


 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة نركال © 2019