الرئيسية        الأخبار        المقالات        شعر وأدب        تقارير وبحوث        روابط مفيدة        صور        الأرشيف        من نحن        إتصل بنا
  الشريط الإخباري: • بيان شبكة النساء العراقيات حول ترشح النائبة السابقة سروة عبد الواحد لمنصب رئاسة الجمهورية    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تطلق مشروعا تدريبيا للبرامجيات الالكترونية بالتعاون مع برامج ريكودد وبدعم منظمة زكا خان    ||    • وفد من منظمة حمورابي لحقوق الانسان برئاسة السيدة باسكال وردا يزور الجامعة الكاثوليكية في اربيل ويلتقي الدكتور صباح يوسف توما المالح رئيس الجامعة    ||    • السيدة باسكال وردا تلبي دعوة المسؤولين في GIZ ( المنظمة الالمانية للتطوير ) عن ورشة تدريبية بشان موضوع اللامركزية وتوزيع السلطات    ||    • السيدة باسكال وردا رئيسة منظمة حمورابي لحقوق الانسان والسيد لويس مرقوس ايوب نائب رئيس المنظمة يستقبلان وفد من منظمة IVY اليابانية المدنية الحقوقية    ||    • السيدان لويس مرقوس ايوب ولؤي كمال اوراها يشاركان في ورشة بشأن تطبيقات قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1325    ||    • منظمة حمورابي لحقوق الانسان تصدر تقريرها نصف السنوي الاول لعام 2018 بشأن اوضاع حقوق الانسان في العراق    ||    • الدكتور حميد السعدون : في محاضرة له يشخص مظلومية الحوار الحضاري بين الاصولية الدينية وسياسة الهيمنة    ||    • السيد وليم وردا يدعو الى اعتماد مبدأ التعويضات المجزية وبمواكبة ناجحة لتلبية حقوق النازحين والعائدين الى ديارهم    ||    • السيدة باسكال وردا والسيد وليم وردا يشاركان في اجتماع برعاية الدكتور مهدي العلاق لايجاد آليات تنسيقية بين المنظمات الوطنية والدولية العاملة في محافظة نينوى    ||     
 
استفتاء
نعم
لا
لا ادري


 
الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق

هل تجد ان الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق اقرأ المزيد
 
اراء ومقترحات لمناقشة المادة 273 من قانون العقوبات 111

نضع أمام القارئ الكريم نص المادة 273 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 آملين الأطلاع عليها وابداء الرأي بشأنها. اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
 
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
• بيان لمنظمة حمورابي لحقوق الانسان يتابع بمرارة وحزن ما يجري في محافظة البصرة


NNN/HHRO


·       بيان لمنظمة  حمورابي لحقوق الانسان يتابع بمرارة وحزن ما يجري في محافظة البصرة

·       البيان يحث الجهات الحكومية وتنسيقيات المتظاهرين والمعتصمين التحلي بالمسؤولية التي تضع حدا للكارثة الامنية والبيئية في المحافظة.

·       استخدام القوة المفرطة والتخريب والتدمير لا يعكس التصرف الواعي والحضاري.

·       المطلوب الآن انخراط وطني مدني في مواجهة الكارثة واعتماد حلول على الصعدين الآني والبعيد المدى

تتابع منظمة حمورابي لحقوق الانسان بالمزيد من الحزن والمرارة ما يجري في محافظة البصرة من مظاهرات واعتصامات مقرونة بأعمال عنف وشغب وحرق وتخريب لمؤسسات ومباني حكومية وحزبية ومن خروج فاضح على القيم الحقوقية والمس بمبادئ الديمقراطية التي من اوضح مظاهرها التظاهر وحرية التعبير. أن ما يجري من تعامل غير مسؤول يكشف عن مدى الخلل والتخبط والضياعات في الوقت والجهود .

أن عمليات القتل واستخدام الرصاص الحي والغازات السامة المسيلة للدموع خلال هذه الايام في البصرة، وكذلك عمليات الاعتقال الكيفي ليست هي الاجراءات التي ينبغي التعامل بها مع مواطنين عزل يعلنون مطالبهم بكل وضوح من خلال التظاهر والاعتصامات. واذا كان البعض يبرر ذلك بالدفاع عن المؤسسات الحزبية والحكومية والحفاظ عليها من الحرق والتخريب والتدمير فأن تلك الاجراءات القاسية واللانسانية ليست الوسائل الصحيحة لغرض الأمن  وحماية المؤسسات المذكورة. وفي الوقت نفسه فأن لجوء بعض المتظاهرين الى مثل تلك العمليات التخريبية يسئ الى حقيقة المطالب المشروعة التي ينادي بها المتظاهرون، ومن شأن ذلك أن يؤدي الى تعميق الأزمة وليس الى حلها ومعالجتها، بل الى امكانية انتشار فرص النهب والسلب، وبالمقابل يعكس ذلك ايضا مدى الفشل الحكومي في الاستجابة للاستحقاقات المطلوبة ديمقراطيا.

كما يعكس حجم الفساد والاهمال والتقصير والتعامل المرفوض مع مطالب مواطنين، وهي مطالب وحقوق ليست وليدة يومها وانما ظلت هذه المحافظة مهمشة وصوت ابنائها غير مسموع منذ بدايات تسعينات القرن الماضي وبشكل اسوأ منذ عام 2003.

أن منظمة حمورابي لحقوق الانسان إذ تتابع ما يجري في محافظة البصرة فانها تهيب بكل الجهات المعنية في الحكومة المحلية والحكومة الاتحادية والتنسيقيات المسؤولة عن التظاهرات والاعتصامات التصرف بالمسؤولية الحقوقية والوطنية من اجل حلول جذرية لأزمة المياه هناك وما تعانيه المحافظة من تلكؤ وافتقاد للمشاريع التي من شأنها أن تحقق التنمية المستدامة وبالدرجة الاولى التنمية البشرية، ويهمنا أن نشير ايضا أننا ومن موقع المسؤولية الحقوقية والاغاثية التي نتواصل بها، فأننا نعرب عن استعدادنا لأية اجراءات اغاثية حسب الامكانية المتاحة بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني ومع اية جهات اخرى مسؤولة من اجل وضع حد للاخفاقات الحاصلة وبهدف اعتماد اجراءات آنية واجراءات بعيدة المدى لحماية المواطنين والتزاما بقيم الدولة المدنية التي تجد في رعاية مواطنيها مدخلا لأية علاقات سليمة.

 

  


              
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
للخلف



الاسم الأول:
اسم العائلة:
البريد الإلكتروني:
هل تريد حجب بريدك الإلكتروني من النشر؟
عنوان التعليق:
التعليق:
يرجى تعبئة جميع الحقول أعلاه
   



 
 

أوضاع المسيحيين في العراق وخطر زوال الوجود
المسيحيون هم جزء أصيل من مكونات المجتمع العراقي، ويشكلون عامل حيوي في نسيج مجتمعه المتنوع، فإلى جانب هويتهم المسيحية لهم خصوصيتهم الإثنية والقومية، وقد تُعرف بالأشورية الكلدانية السريانية هي هوية نهرينية ظهرت واستمر.....
اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
اعلانات


 
اعلانات


 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة نركال © 2018