الرئيسية        الأخبار        المقالات        شعر وأدب        تقارير وبحوث        روابط مفيدة        صور        الأرشيف        من نحن        إتصل بنا
  الشريط الإخباري: تصريح من المنتدى العراقي لمنظمات حقوق الإنسان حول جريمة العبّـارة في الموصل    ||    • للمرة الثانية نشاط حقوقي ثقافي ميداني لمنظمة حمورابي لحقوق الانسان بالتعاون مع الجامعة المستنصرية    ||    بيان منظمة حمورابي لحقوق الانسان بشأن كارثة العبارة في الموصل    ||    منظمة حمورابي لحقوق الانسان تهنئ بمناسبة أطلالة عيد نوروز    ||    • السيد وليم وردا في ملتقى السليمانية السادس: باروميتر الاستقرار والديمقراطية في اي بلد يتحدد بمدى احترام حقوق المرأة وحقوق الاقليات    ||    بيان منظمة حمورابي لحقوق الإنسان في إدانة و شجب العمل الخسيس الإرهابي الذي أرتكب في نيوزيلندا    ||    • السيدة باسكال وردا والسيد وليم وردا يشاركان في اعمال الجلسة الحوارية التي عقدتها الامم المتحدة بشأن مناقشة توصيات لجنة القضاء على التمييز    ||    • ناطق مخول بأسم منظمة حمورابي لحقوق الانسان يدعو الى تعزيز المزيد من التعاون بين الجهات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.    ||    شبكة النساء العراقيات تشارك في الاجتماع التحضيري الخاص بالدورة 74 للجنة سيداو    ||    • بدعم من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ( USAID) تم انجاز المرحلة الثانية من مشروع انارة وضمان سلامة الطرق في قرقوش وكرمليس الذي تتولى منظمة حمورابي لحقوق الانسان تنفيذه    ||     
 
استفتاء
نعم
لا
لا ادري


 
الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق

هل تجد ان الانتصار لحقوق الاقليات العراقية هو المنطلق لتجديد حضارة العراق اقرأ المزيد
 
اراء ومقترحات لمناقشة المادة 273 من قانون العقوبات 111

نضع أمام القارئ الكريم نص المادة 273 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 آملين الأطلاع عليها وابداء الرأي بشأنها. اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
 
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
إنتظرتُكَ ... أنتَ الرجاء


NNN/HHRO


 

إنتظرتُكَ ... أنتَ الرجاء

المونسينيور د. بيوس قاشا

بمناسبة حلول عيد الملاد المجيد

   انتظرتُكَ

   ومللتُ الانتظار

   سئمتُ ... وسألتُ

   بحثتُ عنك...

   في بيوت الأقوياء ... فافترسوني

   في عقول العلماء ... فأصابوني بسهامهم

   في خطب الكبار ... فأخرسني كلامهم

   في مجالس الاقدار ...فهمشوا حقيقتي .. بل وجودي

   بحثتُ وبحثتُ ... فقادني النجم

   إلى كهف صغير ... مغارةٍ لرعاةٍ

   أبرياء .. بسطاء

   هناك وجدتُك ...

   في مذود حقير ...

   في برد وثلج ...

   بين رجل وعذراء...

   بين دفئ الثور والحمار...

   ما هذا الإله ... هل فيه سأجد الرجاء؟

   سألتُ الضيوف الرعاة

   مَن أنتَ؟ ... عن مَن أفتش؟

   أنا الفقير ... الضعيف ...

   عن وليد السماء ..

   فكان الجواب من ملاك

   ترتيلةً ... انشودةً

   مجداً وسلاما وصلاحاً..

   حينها أدركتُ حقيقة المجيء

   ارتعشتُ ... وسجدتُ

   وكررتُ سؤالي ... أفي هذا المشهد رجائي؟

   للعالم الجائع إلى قول الحقيقة؟

   للتائه في صحراء الدنيا والزمن؟

   للحق الذي افترسه الفاسدون؟

   للكبار الذين باعوا ضمائرهم؟

   للإنسان الناكر صراخ الفقراء ؟

   صرختُ عالياً ... وسُمع صراخي

   في الرامة ... بيت لحم ..

   في بيت ساحور ... وأورشليم

   في بلدي ... وحارتي

   يا طفلاً ... يا مضجعاً في مذود

   يا حَمَلاً ... يا صامتاً ومطيعاً

   هكذا أدركتُ

   أنتَ الرجاء ...

   أنتَ الرجاء الذي أختار الصليب

   أنتَ الخاطئ الذي سجد ليوحنا

   أنتَ الحي الذي وُضع في قبر

   أنتَ الاله  الذي لا يموت

   أنتَ الحياة ... انت ستغلب العالم

   لقدغزوتَ نفسي ... وسرتَ معي

   فلا أعلم أراكَ اليوم

   تشبهني  أم أشبهك.. وأسأل

   هل انا صورتك .. هكذا خلقتني

   هل أنتَ اليوم فرحي ... ووجودي

   هل أنتَ اليوم إسمي ... وإيماني

   هل أنتَ اليوم دنياي ... وزماني

   هل أنت اليوم دعوتي ...وقداستي

    نعم ...أنت كل شيء لي...

    نعم انتظرتُكَ ... حينها سمعتُ المنادي ينادي

   ما أجمل الانتظار في الرجاء

    لعالم الفقراء .. البؤساء ..

    فهم الحقيقة والدعاء ...

   همُ الدليل والعذراء

   نحو المغارة  نحو السماء

   ما أبهاكَ ياطفل البؤساء  

   رضيع أنتَ ...بل ملؤه رجاء

   انتظرتك يا طفلنا ..

   للعالم رجاء ...

   وسأعلن الحقيقة..

   مهما كانت الدنيا حمقاء

   فأنا شاهد لها ...وأعلنُ

   أنت ربي .. ورب السماء ...

   انت ربي... أنت الرجاء

   نعم إنتظرتك ...

   وما أقدسه وما أقدسكَ...

   نعم ونعم ونعم وأمين

 

 

  


              
طباعة الصفحة     ارسال لصديق     حفظ الصفحة
للخلف



الاسم الأول:
اسم العائلة:
البريد الإلكتروني:
هل تريد حجب بريدك الإلكتروني من النشر؟
عنوان التعليق:
التعليق:
يرجى تعبئة جميع الحقول أعلاه
   



 
 

أوضاع المسيحيين في العراق وخطر زوال الوجود
المسيحيون هم جزء أصيل من مكونات المجتمع العراقي، ويشكلون عامل حيوي في نسيج مجتمعه المتنوع، فإلى جانب هويتهم المسيحية لهم خصوصيتهم الإثنية والقومية، وقد تُعرف بالأشورية الكلدانية السريانية هي هوية نهرينية ظهرت واستمر.....
اقرأ المزيد
 
اعلانات


 
اعلانات


 
اعلانات


 
جميع الحقوق محفوظة لبوابة نركال © 2019